صحيفة: بدء صرف تعويضات العسكريين الجنوبيين الدفعة الأولى لعدد ( 5547) بواقع 100 الف ريال لكل حالة | عضو مجلس نواب سابق : الصراعات الحاشدية البكيلية عبر التأريخ ساعدت الحوثيين على اسقاط عمران | الأصنج : إنهاء السلطة القائمة برئاسة عبدربه منصور هادي لإجباره على التنحي أو بتصعيد المعاناة الاقتصادية | الرئيس هادي يزور عمران ويشدد على تجاوز الأحداث المؤلمة بمزيد من التلاحم والاصطفاف الوطني | قرار وزاري بتعيين الهدياني قائما بأعمال رئيس مجلس الإدارة لصحيفة 14 اكتوبر الرسمية | الآنسي : الإصلاح مع المصالحة الوطنية المنصوص عليها في الحوار الوطني والمرتبطة بالعدالة الانتقالية | وزارة الخدمة المدنية تعلن عن إجازة عيد الفطريوم الأحد المقبل 29 رمضان الموافق يوليو27 | بيان منسوب لتنظيم القاعدة يتوعد المسؤولين الفاسدين في حضرموت بخطفهم وقطع ايديهم | الدكتور ياسين : ان الحديث عن مصالحة وطنية يجب ان يقوم على قاعدة العدالة الانتقالية | صحيفة: دولة قطر تفتح قنوات اتصال مع قيادات جنوبية في الخارج |
اعلام
مقال السطر

الظلم والظلام يحل بوادي حضرموت ؟
19/05/2013 10:21:58

جمال عبدالله الدقيل

 في سياق مركزية القرار والتحامل على المحافظات الجنوبية ومحافظة حضرموت بشكل خاص تنفيذاً لأجندة حزبية اعتيد ممارستها في كثير من المواقف تعمد مؤخراً وزير المالية على عرقلة صرف مخصصات شركة الجزيرة للطاقة المشتراه بوادي حضرموت الأمر الذي دفع بالقائمين على الشركة إلى إيقاف تشغيل المحطة الغازية المعنية بتقديم خدمات توفير الطاقة لأبناء وادي حضرموت كما هو حال العام المنصرف عند فصل الصيف وارتفاع حرارة الطقس وقرب امتحانات المدارس لم يكن ذلك أمراً غريباً فقد اعتاد أبناء حضرموت مراراً على ممارسة بعض الوزراء في صنعاء العرقلة المفتعلة لكثير من مشاريع التنمية وهذا ما يستدعي الوقوف إمام تلك الظاهرة المتكررة والمتعمدة . لقد اتخذ المجلس المحلي بمحافظة حضرموت العام المنصرف خطوات جريئة بالتنسيق مع مختلف القوى والأحزاب وأعضاء مجلسي النواب والشورى فهل لنا أن نلتمس تلك المواقف الشجاعة مجدداً الهادفة إلى خدمة أبناء المحافظة والدفاع عن مصالحهم وحقوقهم وللحد من ظاهرة التفرد بالقرار والتجاهل المقصود . لسنا هنا بصدد تكرار الحديث عن الرقم الصعب للمحافظة في المعادلة من حيث المساحة الجغرافية الشاسعة والمردود الاقتصادي لما تقدمة من مردود مالي يرفد خزينة الدولة بما لا يقل عن 70% من مواردها من خلال عمل كثير من شركات النفط بمحيطها الجغرافي إضافة إلى موارد الثروة السمكية والمنافذ البرية والجوية والبحرية والالتزامات في دفع الضرائب المفروضة على كاهل المواطن . ان مايحدث اليوم من أقصى وتهميش ممنهج والتحكم والتفرد في اتخاذ بعض القرارات الجائرة على المحافظات يدعو إلى وقفه جادة ومسئولة من قبل كل القوى وهذا ما يستدعي من كل الأقلام الشريفة وكل المخلصين من أبناء المحافظة الاضطلاع بواجباتهم دفاعاً عن استحقاقات المحافظة وعدم التفريط في مخصصات مشاريع التنمية المختلفة وفي مقدمتها صرف الالتزامات القائمة للشركة المعنية بتوفير الطاقة لوادي حضرموت بما يرفع الظلم والظلام الدامس عن أبناء الوادي وبما يعجل بعودة التيار الكهربائي إلى جميع القرى والمدن بمحافظة حضرموت والوادي لاسيما ونحن نعيش في هذه الفترة الزمنية بالتحديد الطقس الحار الغير محتمل وعلى أبواب الامتحانات للطلاب بمختلف المدارس والجامعات . هذا والله من وراء القصد

المزيد من : مقالات
19/05/2013 حضرمي مقهور

  : الاسم

يجيلك يوم يا ظالم  

عنوان التعليق

ان الله يمهل و لا يهمل يجيلك يوم يا ظالم و تخرج من خضرموت مدحور

 : التعليق


إضافة تعليق

الاسم :*
Emali : 

عنوان التعليق :

نص الرسالة
 
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع
أي تعليق يحتوي على تجريح سيتم تجاهله

 

مقالات